أدان عدد من الدول بشدة العدوان الثلاثي الذي شنته فجر اليوم الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا وفرنسا على سورية.

فقد أعربت مصر اليوم عن قلقها البالغ تجاه العدوان الثلاثي على سورية لما ينطوي عليه من آثار علي سلامة الشعب السوري الشقيق ويهدد ما تم التوصل إليه من تفاهمات لإيجاد حل سياسي للأزمة فيها.

وعبرت وزارة الخارجية المصرية في بيان لها عن «تضامنها مع الشعب السوري الشقيق في سبيل تحقيق تطلعاته للعيش في أمان واستقرار والحفاظ على مقدراته الوطنية وسلامة ووحدة أراضيه من خلال توافق سياسي جامع لكل المكونات السياسية السورية».

من جانبها أكدت الصين معارضتها لأي استخدام للقوة في العلاقات الدولية ومطالبتها باحترام سيادة واستقلال ووحدة أراضي الدول الأخرى.

كما علقت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون ينغ على العدوان الثلاثي على سورية «إن أي إجراء عسكري أحادي الجانب يتجاوز مجلس الأمن يتعارض مع غرض ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة وينتهك مبادئ القانون الدولي والمعايير الأساسية التي تحكم العلاقات الدولية» وسيزيد من تعقيد الأزمة في سورية.

كوبا: يؤدي إلى تداعيات خطيرة في المنطقة بأكملها

وأعربت كوبا عن إدانتها الشديدة للعدوان. وجاء في بيان صدر عن الخارجية الكوبية أن «هذا الإجراء أحادي الجانب والذي تم خارج مجلس الأمن الدولي يشكل انتهاكاً سافراً لمبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة ولدولة ذات سيادة» محذرة من ان هذا العدوان يؤدي الى تفاقم الأزمة في سورية وإلى تداعيات خطيرة في المنطقة بأكملها.

وكانت الدفاعات الجوية السورية تصدت فجر اليوم لعدوان ثلاثي شنته الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا على عدد من المواقع السورية في محيط دمشق وحمص.


مقالة ذات صلة:

عدوان ثلاثي على سوريا .. دمشق تدين .. وموسكو: لن يمر دون عواقب


 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام