طفل سوري

ضجت مواقع التواصل الإجتماعي حول وجود جثة رجل مقتول ملطخا بدماته في منطقة القنوات وسط العاصمة دمشق حيث حضرت الشرطة حينها المكان و بدأت التحقيق .

هاشتاغ سوريا – خاص

ولدى متابعة مراسلنا لنتائج التحقيق علم من مصادر في فرع الأمن الجنائي بدمشق أنه تم إلقاء القبض مؤخرا مرتكب الجريمة حيث اعترف المدعو محمد صالح عبد الله بالتنسيق مع طليقة المغدور (ض.أ) لقتله كونه لا يسمح لها برؤية أولادها
كما اعترف الموقوف بمراقبة المغدور لعدة أيام لتحديد الساعة و المكان المناسبين ، وعند الانتهاء من عمله قام باللحاق به و بالقرب من منزله قام بطعنه عدة طعنات في جسده بواسطة سكين و تركه مرميا على الأرض و الدماء تنزف منه ، ثم غادر مسرعا و قام برمي أداة الجريمة قرب إحدى حاويات القمامة .


مقالة ذات صلة :

في حلب: جريمة مزدوجة .. دهسه وأطلق عليه النار