الاذاعة والتلفزيون

اتحاد نقابات العمال يتدخل في قضية العاملين في الإذاعة والتلفزيون!

قضية العاملين الفائضين عن الحاجة في الإذاعة والتلفزيون أخذت الصدارة في اهتمام الإعلام السوري، ومواقع التواصل الاجتماعي، ورغم تأكيد السيد رئيس مجلس الوزراء أمس أن الحكومة ستمضي في توزيع الفائض إلا أن دخول اتحاد نقابات العمال قد يكون غيرّ في المعطيات ..

هاشتاغ سيريا ــ خاص :

أفادت أوساط إعلامية أن رئاسة مجلس الوزراء ووزارة الإعلام يأخذان على محمل الجد المذكرة الهامة التي بعث بها رئيس اتحاد نقابات العمال في سورية إلى السيد المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء بشأن آلية التعامل مع الفائض الذي رمى بثقله على أوساط الإعلام السوري ..

وقد تضمن كتاب رئيس اتحاد نقابات العمال المرفق صورة عنه مقترحات محددة تتعلق بآلية التعامل مع الكادر الإعلامي، ويبدو من هذه الآليات أن اتحاد نقابات العمال يدعو إلى إعادة فتح الملف من جديد، للتدقيق في الأسس التي اعتمدت على توزيع العاملين، وهو ما ظهر أمس في تصريحات المهندس خميس التي أدلى بها للعاملين في صحيفة الثورة ،

وفي عبارة واضحة تحمل المسؤولية لمن يختار الأسماء قال : يجب أن ننظر للموضوع لجهة المصلحة العامة، وفي الانتقائية يتحمل المسؤولية من يختار الأسماء، لكن النقل سيحصل، والإعلام مطلوب تطويره..‏‏

وأضاف رئيس الحكومة : طلبنا إلى وزير الإعلام إعادة تأهيل الكوادر من خلال الإمكانات لا المحسوبيات والبحث عن آلية التدريب الإعلامي القوي، ولاسيما أن إمكانات مادية كبيرة تخصص للإعلام دون نتيجة،السبب أننا لا ندرب كوادرنا.. فنرى أن الخبر نفسه يقدم بطرق مختلفة في المحطات ما يدل على تفاوت مهني كبير.‏‏

وحاولنا التأكد عما إذا كانت مذكرة اتحاد نقابات العمال قد وصلت إلى رئيس الحكومة قبل تصريحه هذا فلم يتمكن موقع هاشتاغ سيريا من التيقن بدقة ، إلا أن المصادر التي لجأنا إليها أفادت أن تأخر إصدار القرارات ربما يكون لهذه الغاية، ومن المفترض أن تنجلي المسألة اليوم في شكل التعاطي مع الموضوع .

الاذاعة والتلفزيون


مقالة ذات صلة
تطورات متسارعة في الإذاعة والتلفزيون : تضامن مديرين !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.