اتفاقية روسية سورية

وقعت روسيا وسوريا اتفاقيات ومذكرات تعاون في مجال الطاقة والثروة المعدنية.

وتنص الاتفاقية التي وقعها وزير النفط والثروة المعدنية علي غانم ووزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاكعلي على تعاون الجانبين في تنفيذ مشاريع لتطوير وإعادة تأهيل حقول النفط والغاز ومناجم الفوسفات والعديد من مشاريع البنية التحتية في جميع قطاعات الطاقة في سورية بما في ذلك مركز للمعلومات الجيولوجية والجيوفيزيائية.

وقال علي غانم «إن الاتفاقية تشمل مجال التكرير والحفر والاستكشاف إضافة إلى قطاع الجيولوجيا» مشيراً إلى أنها تأتي استكمالاً للاتفاقيات السابقة وخاصة التي تمت خلال اجتماع سوتشي للجنة الحكومية السورية الروسية المشتركة.

بينما قال وزير الطاقة الروسي إنه تم إنجاز عمل كبير خلال الأشهر الأخيرة لوضع مشاريع مؤهلة لأن تكون مشروعات مشتركة بين سورية وروسيا في مجال الطاقة، موضحاً أن هذه المشاريع تشمل مجال الطاقة الكهربائية والنفط والغاز.

وأبدت الشركات الروسية استعدادها للإسهام في إعادة إعمار وتأهيل المشاريع التي دمرت أو في الاستثمار المشترك لحقول جديدة للنفط والغاز.


مقالة ذات صلة :

الأزمـة السـورية.. من أنابيب نقل الغاز إلى السيطرة على حقول الطاقة!


 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Mountain View