نفت الإمارات أن تكون وقعت أي اتفاق مع قطر لمواصلة تشغيل حقل البندق النفطي، وأكدت أنه لم يتم منح أي امتياز لشركه قطر للبترول.

جاء ذلك رداً على ما أعلنته شركة قطر للبترول حين أكدت في وقت سابق أنها وقعت اتفاق امتياز مع الإمارات لمواصلة تشغيل حقل البندق، وأوضحت أن الاتفاق الجديد يأتي استكمالاً للاتفاق الأصلي الذي انتهت مدته يوم 8 من الشهر الحالي.

وكان الإعلان أثار عدداً من ردود الفعل خاصة أنها يأتي في وقت تشهد فيه العلاقات بين البلدين تدهوراً متواصلاً، إذ انضمت الإمارات إلى السعودية في عدائها لقطر.
الإمارات أعلنت أنه لم تنشأ أي علاقة تجارية أو تواصل يذكر بين الإمارات وقطر.
وكالة أنباء الإمارات ذكرت أن حقل بندق مملوك مناصفة بين إمارة أبوظبي وإمارة قطر، نظراً لموقعه الجغرافي، وقالت إن ائتلافاً يابانياً كان يتولى إدارته منذ نحو 4 عقود، وتم مؤخراً تمديد هذا الامتياز من قبل الحكومات المعنية من خلال اتفاق فني مع الجانب الياباني، ولم يتم أي تواصل أو تفاعل مباشر مع الجانب القطري

__________________________________________________________________________________________