الاحتلال التركي يجند

خطوة جديدة يقدم عليها الاحتلال التركي في سعيه المتواصل منذ 13 يوماً لاقتحام عفرين.

قيادي في إحدى الفصائل المتعاونة مع الاحتلال (الجيش الحر) أكد أن الاحتلال التركي يقوم بتجنيد الاطفال السوريين ممن لا تتجاوز أعمارهم 18 عاماً، ضمن صفوف الفصائل المتعاونة معه، في الاعتاء على مناطق شمال سوريا، وآخرها عفرين.

وأشارت وكالة أنباء هاوار إلى صور تم نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر أطفالاً بلباس عسكري ومدججين بالسلاح ويثبت ناشرها أنها التقطت أثناء مشاركتهم في العدوان التركي على عفرين.

ونقلت الوكالة عن القيادي في “الجيش السوري الحر” زياد الحجي عبيد أن “عناصر جدداً تلقوا التدريبات مؤخراً ويبلغون من العمر ما بين 15 و17 سنة” ويقول إنهم “لا يعون ما ينادون به، وتأثروا بداعش ”

المصدر : وكالة أنباء هاوار


مقالة ذات صلة:

قوى كردية: التمثيل بجثة بارين يؤكد أن الجيش التركي والقاعدة جوهر واحد


 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Mountain View