الاعلام المطبوع يستنفر للعدوان الثلاثي

جسدت مؤسسات إعلامية حكومية وخاصة جبهة عمل صحفية تجاه العدوان الذي حصل على سوريا صباح اليوم حيث عزمت صحيفتي الثورة وتشرين إصدار أعداد «نهارية» استثنائية خلال ظهر السبت اليوم بعد أن صدرت أعدادهم الصباحية الاعتيادية وفردت الصحيفتين أخبارهما بتحليلات وردود أفعال محلية ودولية حول العدوان.

وأثبتت التجربة جهوزية المؤسسات المذكورة من حيث استعداد الزملاء الصحفيين للاستنفار في مواكبة الحدث وتغطيته ،كما أظهرت حرص عمال المطابع على المشاركة «بالتصدي» للعدوان كلٌ من موقع عمله حين تم التحاقهم بعملهم فور الطلب .

من جهتها أصدرت صحيفة الأيام الاسبوعية المستقلة عددها يوم السبت عوضاً عن الأحد وعنونت غلافها دمشق تنتصر بالثلاثة في إشارة الى الانتصار الذي حققته الدفاعات الجوية السورية على سلاح الدول الثلاث المعتدية ، وواكبت الصحيفة بعض التحليلات بالإضافة إلى نبض الشارع وردود أفعاله النابضة بالحياة فورا حصول العدوان

مشهد جديد يُشعر بنبض الحياة وانتماء الشعب السوري رصده مراسلينا لتصرفات وردود الزملاء «الصحفيين» للوقوف على جبهاتهم في الدفاع عن محبوبتهم سوريا ، وهو من ضمن مئات المشاهد التي ترفع رؤوس السوريين وتؤكد أننا ” سننتصر ” رغم كثرة المعتدين .

 

 


مقالة ذات صلة:

إدانات دولية وعربية للعدوان الثلاثي على سورية


 

 

Mountain View