هاشتاغ سيريا – خاص

كشفت الإحصائيات الرسمية الصادرة عن المكتب المركزي للإحصاء في عام 2017، أن مجمل التكوين الرأسمالي الثابت للقطاع الخاص، (الاستثمار الحقيقي)، وبالأسعار الثابتة لعام 2000 قد انخفض من حوالي (276.579) مليار ليرة عام 2011 إلى حوالي (137.218) مليار ليرة عام 2012، أي ما نسبته (50%) تقريباً.


ومن ثم انخفض إلى حوالي (20.915) مليار ليرة عام 2016 وذلك حسب التقديرات الأولية لأرقام عام 2016، أي أن الاستثمار الخاص في عام 2016 لم يكن يشكل أكثر من (7%) من الاستثمار الخاص في عام 2011.


بمعنى أن ذلك الاستثمار قد انخفض بنسبة (93%) خلال تلك السنوات، وذلك بسبب ظروف الحرب، وعزوف المستثمرين عن التوظيف في الاقتصاد غير الآمن أبداً، الأمر الذي يحتم على الحكومة السورية اتباع سياسات جديدة لتحفيز الاستثمار مجدداً ولإعادة تدوير عجلة النمو الاقتصادي مجدداً.


 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام