معبر نصيب سالك

باشرت ورشات وزارة النقل إعادة تأهيل الطريق الدولي الذي يربط العاصمة دمشق بالمنطقة الجنوبية ومنها إلى الحدود الأردنية وصولاً إلى معبر نصيب الحدودي، بعد أن تم تحريره.

وكشف وزير النقل علي حمود عن خطة متكاملة لإعادة تأهيل الطريق الدولي والمعابر والجسور الموجودة عليه ووضعه في الخدمة بأقرب وقت بالتوازي مع عمل وحدات الهندسة في تفكيك العبوات الناسفة ومخلفات المجموعات المسلحة.

يشار إلى أن وزارة النقل أنجزت مؤخرا مجموعة من المشاريع معظمها من رتبة المليارات مهما كان حجم المشروع.

ولا بد من التنويه إلى أن تعبيد الطرق الدولية لا يعني تعبيد السياسية منها، خاصة وأن القرار السياسي بفتح المعبر لم يُتخذ بعد.


مقالة ذات صلة:

وساطات لبنانية لتفعيل التصدير عبر معبر نصيب