بلغت قيمة المستحضرات الدوائية الداخلة إلى سوريا خلال الثلث الأول من العام الحالي حوالي 43 مليون يورو، وكانت الحصة الأكبر منها كانت من نصيب المستحضرات السرطانية إذ بلغت نسبتها حوالي 50%.

فيما بلغت نسبة اللقاحات البشرية حوالي 8%، والأدوية البشرية المختلفة حوالي 40%، والنسبة المتبقية والبالغة نحو 2% كانت من نصيب اللقاحات البيطرية، إضافة إلى1.296 مليار ليرة سورية من العقود الداخلية.

يشار إلى أنه ومنذ بداية العام تم التعاقد على ما يقارب 90% من الأدوية المسجلة لدى وزارة الصحة والمطلوبة وفق الاحتياج الدوائي لهذا العام بقيمة تقريبية 79 مليون يورو.


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام