المهرجان الشعبي

بعد الانتهاء من المهرجان الشعبي اللبناني الضخم الذي أقيم في ساحة القصر الجمهوري الذي بات يدعى “بيت الشعب”، قام قسم المحاسبة في القصر بطلب فواتير المصاريف من أجل تسديدها (وهي تضم تكلفة أجهزة الصوت وتجهيزات الساحة من أعلام ومنصة…)، إلا أن المفاجأة كانت أن الفاتورة الإجمالية للاحتفال هي صفر !!

وبعد التدقيق تبيّن أن الشركات التي تعهدت هذه التجهيزات قدمتها مجاناً احتفالاً بانتخاب الرئيس ميشال عون ورفضت أن تكلف القصر قرشاً واحداً.

وتعد هذه الحادثة سابقة في تاريخ القصر الجمهوري.

وكالات


مقالة ذات صلة

غسان شربل: أين تكمن مشكلة ميشال عون ؟!


 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Mountain View