.

بلغت إيرادات مديرية النقل في مدينة دمشق خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي أكثر من 4.7 مليارات ليرة سورية، وذلك من رسوم المركبات التي كانت تقدر شهريا بنحو 497 ألف مركبة من مختلف الأنواع ولمختلف الإجراءات لهذه المركبات.

وبين مدير النقل في دمشق ياسر محمد لـ«الوطن» أن مديرية النقل استطاعت استيفاء 179.5 مليون ليرة سورية كضريبة دخل لقاء الأعمال التي أنجزت في مجال عمل المديرية في وقت تجاوزت فيه الرسوم السنوية لشهر أيار فقط 1.1 مليار ليرة سورية.


وأشار محمد إلى أن عدد المركبات المسجلة حتى بداية أيار بلغ 489917 مركبة من جميع أنواع المركبات.
وأعاد محمد تنامي حركة تسجيل السيارات إلى تسهيل وزارة النقل على مالكي السيارات الإجراءات والتمديد سنة تلو أخرى للفحوص الفنية ولم يكن مالك المركبة ملزما إلا بتجديد التامين على المركبة، مشيراً إلى أن إدخال الوزارة خدمة جديدة في إطار تبسيط الإجراءات تمكن أي مواطن من الاستعلام عن وضع أي مركبة من خلال برنامج في موقع وزارة النقل.


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام