أفاد مصدر ميداني أن 9 مسلحين تابعين لما يسمى تنظيم “حراس الدين” الذي ينتمي لتنظيم “القاعدة” قتلوا أثناء محاولتهم التسلل باتجاه أحد مواقع الجيش السوري بمحيط بلدة سنجار جنوب شرقي إدلب.

وأكد المصدر أن المسلحين دخلوا حقل ألغام كان عناصر الهندسة في الجيش السوري زرعوه في المنطقة، ما أدى لانفجار عدد من الألغام المضادة للأفراد قتل على إثرها كامل أفراد المجموعة، وبينهم عدد كبير من المسلحين الأجانب والعرب من جنسيات آسيوية وإفريقية.

و اعترفت مواقع “معارضة” مقربة من تنظيم “حراس الدين” بمقتل 9 من مسلحيه، بينهم 7 من جنسيات شيشانية وأوزبكية وصينية إضافة لمسلح من الجنسية الليبية وآخر من الجنسية المصرية، كانوا يحضرون لعملية (انغماسية) ضد مواقع الجيش السوري جنوبي إدلب.

ونشرت المواقع صور القتلى وأسمائهم وقالت أنهم تابعين لكتيبة أبو عمر سراقب وهم : “أبو محمد جرجناز وأبو هاجر جرجناز” بالإضافة إلى كتيبة “البتار” وهي مجموعة تتألف من جنسيات أجنبية وعربية منهم “أبو أسامة البتار وأبو اسلام البتار ونعمة المهاجر وأبو الزبير وأبو حمزة المصري وأبو ذر الليبي”.

وكان عناصر الجيش السوري قد أفشلوا هجوما لمسلحي تنظيم “حراس الدين” في 3 من تموز الجاري على أحد مواقع الجيش على محور تل بزام بمحيط بلدة صوران شمالي حماة.


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام