حكم المباراة بعد أن تم إخراجه من الملعب متخفياً بلباس عسكري كي لا يعتدي عليه أحد

هاشتاغ سيريا ـ محمد مراد يونس

في المباراة التي جرت اليوم على أرض استاد الباسل في اللاذقية بين فريقي تشرين المضيف وفريق النواعير القادم من حماة تعرض الحكم الدولي زكريا علوش للضرب أثناء قيادته للمباراة حيث أقدم رئيس نادي تشرين معاوية جعفر على دخول أرض الملعب بعد تعرض فريقه للظلم من قبل الحكم وقام بضربه ليتدخل كادر الفريقين ورجال الأمن الموجودين في الملعب ويبعدون رئيس نادي تشرين عن الحكم وتم إخراج الحكم تحت حراسة أمنية مشددة خارج الملعب.

قال الحكم في تصريحات له بعد الحادثة بأنه سيقوم برفع دعوى قضائية ضد رئيس نادي تشرين معاوية جعفر بينما قدم رئيس نادي تشرين اعتذاره ببيان نشره حساب نادي تشرين حيث كتب جعفر:

«بعدما بلغت قررات الحكم ذروتها باستفزاز جمهورنا العظيم أسرعت كعادتي بالنزول إلى أرض الملعب لتهدئة الجمهور الذي قد احتقن إلى حد الانفجار .. وعندما أوقف الحكم المباراة ذهبت إليه لأقول له: نرجو مراعاة جمهورنا ومشاعرنا فقام بشتمي أمام لاعبي الفريقين وحكمي الراية وذلك بدون أي سبب أو مبرر مما أفقدني السيطرة على نفسي للحظات تحت وقع الظلم الكبير والمس المتعمد لكرامتي بشكل مفاجئ وغير مسبوق فحصل ما حصل في لحظة عابرة … علما أنني أدرك أن ما حدث لا يبرر تصرفي على الإطلاق لذلك أعتذر من جمهورنا الحبيب ومن القيادتين السياسية والرياضية اللتين أكن لهما فائق الاحترام والولاء والتقدير».

بقي ان نشير بأنه و أثناء المباراة قام أحد لاعبي النواعير بلمس الكرة داخل منطقة الجزاء وهنا اعترض لاعبو تشرين مطالبين الحكم بضربة جزاء وأثناء النقاش بين لاعبي تشرين والحكم أكمل لاعبو النواعير اللعب وسجل لاعب النواعير علاء الدين دالي هدف لفريقه لتعم الفوضى بعد ذلك و ينهي حكم اللقاء المباراة بفوز النواعير

Mountain View