بعض المواقع التي استهدفها العدوان الثلاثي

العدوان الثلاثي الذي شنته فجر اليوم كل الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا استهدف عدداً من المواقع السورية في محيط دمشق وحمص.

وكالة سانا ذكرت أن العدوان استهدف مركز البحوث في برزة ومستودعات للجيش العربي السوري في حمص وأكدت أن الدفاعات الجوية تصدت لعدد من الصواريخ وأسقطتها.

الصواريخ التي استهدفت مركز البحوث في برزة أدت إلى تدمير مبنى يحتوي على مركز تعليم ومخابر علمية، والأضرار اقتصرت على الماديات في حين تصدت الدفاعات الجوية السورية للصواريخ التي استهدفت موقعا عسكرياً في حمص وتم حرفها عن مسارها وتسببت بجرح 3 مدنيين.

بينما ذكرت وسائل إعلام أن القصف استهدف مطاري المزة العسكري في دمشق، ومطار الضمير العسكري، إضافة إلى البحوث العلمية في برزة بدمشق، والبحوث العلمية في جمرايا بريف دمشق، ومواقع عسكرية قرب الرحيبة في القلمون الشرقي ريف دمشق.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت أن مواقع عسكرية ومدنية في سوريا تعرضت لأكثر من 100 صاروخ مجنح بينها صواريخ “جو-أرض” أطلقتها القوات الجوية والبحرية، الأمريكية والبريطانية والفرنسية.

وقالت إن مطار الضمير العسكري تعرض لهجوم بـ 12 صاروخاً مجنحاً، وأشارت إلى أن الدفاعات السورية اعترضتها جميعاً.

وأضافت الوزارة في بيان، أنه شارك في العدوان على سوريا سفينتان حربيتان أمريكيتان متواجدتان في البحر الأحمر وقاذفات استراتيجية أمريكية B-1B أقلعت من قاعدة التنف جنوب سوريا.

وأشار البيان إلى أن الدفاعات الجوية السورية التي تصدت للهجوم الثلاثي هي منظومات إس-125 وإس-200 و”بوك” و”كفادرات”، التي صنعت في الاتحاد السوفيتي قبل أكثر من 30 سنة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تصريحات من البيت الأبيض فجر اليوم عن البدء بتنفيذ العدوان المشترك مع فرنسا وبريطانيا متوعداً بأن تأخذ العملية “الوقت الذي يلزم” فيما أعلنت بعد ذلك رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مشاركة بلادهما في العدوان.

وفي وقت لاحق أعلن وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس عن انتهاء العدوان الثلاثي الأمريكي الفرنسي البريطاني على سوريا وانه لا توجد حتى الآن خطط لشن هجمات إضافية على سورية زاعما أن العدوان استهدف مواقع على صلة بإنتاج وتخزين أسلحة كيميائية.

المصدر: سانا، روسيا اليوم


مقالة ذات صلة:
عدوان ثلاثي على سوريا .. دمشق تدين .. وموسكو: لن يمر دون عواقب