رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي «بنيامين نتنياهو» يتصل بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والبحث يتناول تداعيات العدوان على مواقع سورية، وما تلاه من إسقاط الدفاعات السورية لطائرة إف 16 فوق الجليل المحتل.

وأعلن الكرملين في بيان أن بوتين دعا نتنياهو إلى «تجنب خطوات قد تسفر عن تصعيد الوضع في المنطقة» وبينما قال نتنياهو إن الطرفين أكدا على «مواصلة التنسيق الأمني بين الجيش الروسي وجيش الاحتلال الإسرائيلي».

وقال رئيس حكومة الاحتلال إنه أبلغ بوتين، بأن «إسرائيل» لن تسمح لإيران بالتموضع داخل سوريا.

وأشار نتنياهو إلى أنه تحدث مع بوتين ووزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون بعد التطورات في سوريا. بحسب ما ذكرت رويترز.

وكان رئيس حكومة الاحتلال قال اليوم بعد إسقاط الطائرة: «كل من يحاول المساس بنا سنمس به، اليوم حاولوا استهداف طائراتنا ونحن لن نقبل بذلك»، وأضاف: «أن الكيان الإسرائيلي سيواصل العمل وفق الحاجة من أجل حماية أمنه».

وكانت الدفاعات الجوية السورية أسقطت طائرة مقاتلة «إسرائيلية» حاولت الاعتداء على نقاط الجيش السوري في ريف مدينة حمص، في رد وصفه إعلام العدو بأنه حدث تاريخي.
المصدر: رويترز، سبوتنيك، روسيا اليوم


مقالة ذات صلة:

الجيش السوري يسقط طائرة “إسرائيلية” فوق الجليل المحتل (محدث)