بويتن وماكرون يبحثان

الفرص المتاحة للمساعدة على إعادة إعمار سوريا بعد انتهاء الحرب، وآفاق التسوية السياسية للأزمة السورية، بحثها الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والفرنسي إيمانويل ماكرون، في اتصال هاتفي.

وأعلن الكرملين أن الجانبين أكدا اهتمام بلديهما بتحريك مفاوضات جنيف السورية برعاية أممية، وعلى أساس قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 مع مراعاة نتائج مؤتمر الحوار الوطني السوري الذي عقد في مدينة سوتشي الروسية في 30 الشهر الماضي.

وأشار بيان عن الكرملين إلى أن بوتين وماكرون شددا على أهمية تفعيل التعاون الروسي الفرنسي فيما يتعلق بالنقاط الرئيسية ضمن الملف السوري.

وأكد بيان الكرملين أن بوتين وماكرون بحثا على وجه الخصوص التحضيرات لزيارة الرئيس الفرنسي إلى روسيا في أيار المقبل ومشاركته في منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي.

روسيا اليوم


مقالة ذات صلة:

موسكو: الاتصالات حول سوريا مستمرة بين بوتين وروحاني وإردوغان


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام