أثارت تصريحات الممثلة السورية سلاف فواخرجي، جدلاً كبيراً ، والتي اعتبرت فيها أنها أهم من الممثلات المصريات .

وقالت فواخرجي في لقاء أجرته، ضمن برنامج «عرب وود»  على قناة «روتانا»  ، إنها لو بقيت في مصر وأرادت المشاركة بأي عمل لكانت أجلست الكثير من الممثلات في المنزل، في إشارة إلى بقائهن دون عمل.

وكثرت ردود الفعل المصرية على تصريحات فواخرجي، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، إذ عبرالمصريون لما وصفوه بـ “غرور فواخرجي، وخاصة أن مصر لها أفضال كثيرة عليها، على حد قولهم.

الممثلة المصرية ندى بسيوني علقت على كلام فواخرجي أن «سلاف فواخرجي بتقول لو كانت اشتغلت كل حاجة في مصر قبل الحرب كانت قعدت كل الممثلات في بيوتها (…) يا ترى رأي الجمهور المصري والمنتجين والمخرجين والمؤلفين المصريين إيه؟» .

في حين ردت الممثلة المصرية منة فضالي بأن فواخرجي «سقطت من نظرها» ، معتبرة أن «مصر هي التي تمنح النجومية للمثلين حتى لو كانوا كومبارس

و لم يصدر عن فواخرجي أي تعليق عن صحة هذه التصريحات، التي اعتبرها معجبوها مجتزأة ويراد بها الإساءة إلى فواخرجي.

وكان من المفترض أن تطل سلاف فواخرجي في شهر رمضان بعملين دراميين، أحدهما مصري بعنوان «خط ساخن» ، لم يعرض خلال رمضان 2018، على الرغم من تأكيدها الدائم أنه سيكون ضمن الدراما الرمضانية لهذا العام.


مقالة ذات صلة :

سلاف فواخرجى تنسحب من مسلسل «روح»..وتكشف عن الأسباب