أوضح معاون وزير النقل لشؤون النقل البحري عمار كمال الدين في تصريح خاص لـ”هاشتاغ سوريا” أنه تم تحديد موقع بغرض إنشاء حوض لصناعة وصيانة السفن من قبل المؤسسة العامة السورية للنقل البحري في منطقة عرب الملك بطرطوس كونها مناسبة كبيئة بحرية للأعماق والأحواض ولا تكلف الكثير.

هاشتاغ سوريا – محمد الواوي:

وقال كمال الدين “بدأنا بدراسات ووضعنا دفتر شروط كما حددنا أملاك عامة بحرية على اليابسة تابعة لوزارة النقل بمساحة 48 دونم للمشروع، لكن وزارة الزراعة أصدرت قراراً بتخصيص المساحة لوزارة الكهرباء بغية إنشاء محطة تحويل كهربائية، والآن نجري مناقشات مع وزارة الكهرباء واللجنة الوزارية للمشاريع الحيوية لإقامة المحطة في مكان آخر، لأنه لا يمكن تأمين بديل مناسب على الساحل السوري يصلح لإقامة مدينة بحرية صناعية غير المنطقة المحددة”.

وأضاف كمال الدين ” إن من سيقوم بالتنفيذ هو القطاع الخاص وليس الحكومة بحيث نضع دفتر الشروط ونعلن المشروع للاستثمار”، مؤكداً أن لدى سوريا إمكانيات للقيام بذلك وليس بالضرورة الاستعانة بالخبرات الأجنبية”.