ضبطت عناصر مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك مستودعاً يحوي أكثر من ٦ أطنان من مادة جبنة القشقوان منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك البشري، بشارع بغداد في دمشق.

وأوضح مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك، عدي شبلي، أن المادة مستجرة من حماة، ويقوم صاحبها بنزع اللصاقات الأصلية للجبنة ووضع لصاقات جديدة لماركات مختلفة منها “الكناني وشامانة وإيبلا والسهل الأخضر والضحى”، إضافةً لوضع تواريخ متعددة للصلاحية لبيعها في الأسواق على أنها طازجة.

وأضاف شبلي: إن تلك الماركات غير مسجلة بالوزارة ومخالفة لأحكام القانون، مؤكداً أنه تم الحجز على كامل الكمية وتبين بعد سحب عينات منها وإجراء التحاليل مخالفتها جرثومياً وكيميائياً، حسب ما ذكرت الوطن أن لاين.

وتم اتخاذ جميع الإجراءات القانونية المتعلقة بعملها وأحيل المخالف إلى القضاء المختص لاستكمال الإجراءات.

لمتابعة أخبارنا على التلغرام اضغط

https://t.me/hashtagsy