فاز البروفيسور المعماري السوري مسلم سقا أميني مواليد دمشق 1958 بجائزة بريتزكر العالمية والتي تُسمى جائزة نوبل في الهندسة المعمارية، ليكون بذلك ثاني مهندس معماري عربي ينال الجائزة بعد العراقية الراحلة زها حديد.

ويُعتبر البروفيسور سقا أميني من أهم المعماريين على مستوى العالم ويدير شركة أثريات وفنون إسلامية وعالمية.

الدكتور مسلم السقا أميني من مواليد دمشق 1958حائز على عدد من الشهادات منها :

ـ إجازة في الهندسة المعمارية من جامعة دمشق 1981
ـ شهادة معهد التصوير الفني 1983
ـ ماجستير في الهندسة المعمارية جامعة كيوتو في اليابان 1991
ـ دكتوراه في فن العمارة الإسلامية جامعة كيوتو في اليابان.

ومنذ ذلك التاريخ لا تمنح شهادة دكتوراة في هندسة العمارة في جامعة كيوتو في ”كوكب” اليابان إذا لم يوقع عليها الدكتور مسلم السقّا أميني حسبما نقلت “إعمار سوريا”.

تم تعيينه مديراً للمشاريع في مكتب التراث الدمشقي ونفذ مجموعة من أعمال الترميم والبناء إلى أن توقف مشروع ترميم دمشق لأسباب لم تعلن ، وكان لديه تصّور وحلم ورؤية واضحة وتصاميم كاملة لما يتمناه لحبيبته الشام من العودة إلى الألق المعماري الذي كانت عليه و الذي تستحقه.

وبريتزكر هي جائزة تمنح سنويا لتكريم أحد المعماريين الذين لا زالوا على قيد الحياة.