الاجتماع الليلي درامي سورية

ماالذي جرى في الاجتماع الليلي الذي جمع درامي سورية السبت؟

ما زالت الدولة ترعى الدراما السورية وتقف إلى جانبها رغم خروج بعض العاملين فيها عن سكة المنطق والتحليق بعيدا, الأنا كانت طاغية عند بعض النجوم والمخرجين الذين نسبوا نجاح الدراما السورية لأنفسهم متناسين باقي فريق العمل ودعم الدولة لهم لسنوات طويلة, والمؤسف أن الأنانية طالت أفرادا لم يصلوا حتى إلى مرحلة النجومية ولم نعرفهم إلا من خلال أصواتهم في بعض الأعمال المدبلجة, أو كان (يمر ملوحا) في بعض الأعمال الكبيرة ولم يصل إلى دور السيد.

هاشتاغ سيريا ــ خاص :

ليست المرة الأولى التي يجتمع فيها العاملون في الحقل الدرامي برعاية وزارة الإعلام لطرح مشاكلهم وهواجسهم من أجل تحسين المنتج الدرامي, ولعل الدعوة التي وجهتها ديانا جبور المدير العام لمؤسسة الإنتاج التلفزيوني والإذاعي و بحضور وزير الإعلام محمد رامز ترجمان كان لها أثر ايجابي لدى كل من حضر الندوة خاصة أن وزير الإعلام افتتح الندوة بطلبه من الحضور التحدث بشفافية وجرأة وطرح كل ما يخدم العمل الدرامي السوري.

أثار بعض الفنانين عدة نقاط أساسية اعتبروها السبب في غياب الأعمال الجيدة التي تشكل قيمة مضافة على مسيرة الدراما السورية, منها الدخلاء على هذه الصناعة ممن وصفوا أنفسهم بالمخرجين أو المنتجين وساهموا في انحدار السوية, و غياب بعض النجوم السوريين خارج الوطن لأسباب مختلفة, وعقبات أخرى واجهتها وتواجهها الدراما إن كان على صعيد النص الأدبي والقيمة الفكرية لمضمون العمل وانتهاء بمشاكل ترويج الأعمال السورية عبر المحطات الفضائية العربية, ومن بعدها تم تقييم مسيرة الدراما السورية في السنوات الأخيرة.

اقترح الكاتب والناقد سامر محمد إسماعيل إنشاء قنوات سورية خاصة تدعم عرض الأعمال الدرامية السورية وتحقق نوعا من الاستقلالية وتحرر النص السوري من تحكم بعض المحطات العربية, ليكون نصا بهوية سورية دون تحكم رأس المال فيه وفرض املاءات خارجية عليه, وعبر المنتج فيصل مرعي عن هموم المنتج السوري والعقبات التي يواجهها رأس المال في ظل الأزمة الاقتصادية الحالية وغياب سوق التوزيع الذي يمكنه أن يعيد جزءا من الكلف الباهظة, أما المنتج عدنان حمزة أكد على ضرورة وجود قنوات ديجتال تواكب تطور العالم الفضائي, بينما قدم بعض العاملين في المجال الإعلامي مقترحات تتعلق بالمنتج الدرامي السوري من بينهم الإعلامي باسل محرز مقدم برنامج المختار إذاعة المدينة أف أم.

اقتراحات كثيرة ومطالبات عقب وزير الإعلام عليها من بينها الدعم المادي, والمنح الحكومية للدراما التلفزيونية وخطة لإنشاء قنوات درامية متطورة, وإنشاء مجلس أعلى للدراما, كما أكد على إحداث معهد عالي للفنون السينمائية, ودعم قناة الدراما والحفاظ على هويتها كونها سفيرة أعمالنا المحلية إلى السوق المحلية والخارجية, أما فيما يخص الفنان السوري الذي غادر البلاد لأسباب مختلفة فقد أكد الوزير أن المواطن السوري و بغض النظر عن نوعية عمله مرحب به في وطنه ولا يحتاج إلى دعوة للرجوع إلى بيته.

حضر الندوة عدد من الفنانين السوريين أبرزهم الفنانون دريد لحام, رشيد عساف, عارف الطويل, جلال شموط, سلافة معمار, شكران مرتجى, علاء قاسم, محمد قنوع , كما حضر المخرجون هشام شربتجي ونجدت أنزور وأحمد إبراهيم أحمد وبلال الصابوني.. وعن المنتجين حضر كل من الدكتورة رانيا الجبان عن مؤسسة سما الفن الدولية, والمنتج عدنان عودة, وفيصل مرعي, وحضر ممثلا عن نقابة الفنانين المخرج أسعد عيد, وعن مديرية الإنتاج التلفزيوني مديرها تميم ضويحي, ورئيس لجنة صناعة السينما والتلفزيون بسام المصري كما حضر كل من الموسيقار سمير كويفاتي والمؤلف الموسيقي سعد الحسيني, لكن يبقى السؤال هل ستكون هذه الخطوات كافية لإعادة ألق الدراما السورية أم أن الموضوع أبسط مما نعتقد.


مقالة ذات صلة :

احتكار النجوم السوريين .. هي الحلول لمشكلات الدراما السورية


 

ضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

نُشرت بواسطة

لؤي سلمان

شاعر وكاتب صحفي من مواليد حمص
لديه العديد من المقالات الصحفية والنقدية في الصحف كالحياة , والسفير ,والحوادث الكويتية إضافة إلى الصحف المحلية “تشرين ,الثورة ,البعث, القنديل..
له مجموعتي شعر بعنوان “لفافة الوقت” صادره عن دار بدايات لبنان2012.
وديوان “يسألونك عن الشعر” صادر عن دار التكوين دمشق 2015.
شارك في عديد من مهرجانات الشعر في سورية ولبنان ومنهم مهرجان صور.
كما شارك في مهرجان القصة القصيرة جدا 2015 مركز ثقافي المزة.
مهرجان القصة القصيرة جدا 2016 جمعية العاديات طرطوس.
له سيناريو روائي قصير “رانديفو”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.