اكدت مصادر متعددة انه لم تدخل اي قوة أجنبية من معبري سميالكا والسويدية بريف الحسكة، مشيرة الى ان دخول مثل هذه القوات في حال تم فقد يكون دخولها عبر قاعدة صرين الجوية القريبة من عين عرب (كوباني) بريف حلب الشرقي.

ولفتت مصادر ميدانية الى القوات الاجنبية ستتجنب المرور بالقرب من نقاط الجيش السوري بعد ان تم توقيف رتل فرنسي واخذ نسخ عن بياناتهم الشخصية قبل السماح لهم بالمتابعة في حادثة رواها قبل شهر مجموعة من المواقع الروسية، كما ان مجموعة من الجيش منعت اليوم رتلا امريكيا من دخول تل أسود بالقرب من منبج.


وثمة تواجد أجنبي متعدد الجنسيات في منطقة جبل النور (مشتى النور) قرب عين عرب، وبحسب المعلومات الأولية التي حصل عليها “هاشتاغ سوريا”، من مصادر متعددة فقد تمت مشاهدة مجموعة مكونة من 10 سيارات مصفحة ترفع العلم الايطالي تدخل مشتى النور، كما شوهد 5 – 6 سيارات ترفع العلم الايطالي بالقرب من حقل العمر النفطي برفقة سيارات ترفع العلم البريطاني علما ان الحقل يشهد تواجدا لقوات امريكية وفرنسية.


وتعتبر مسألة دخول قوات اجنبية من جنسيات جديدة توريط للناتو من قبل ترامب بتواجد عسكري مباشر في سورية وان كان محدودا، وربما يأتي بهدف سحب جزء من القوات الامريكية لاحقا.


 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام