هاشتاغ سوريا

كل ما يخص سوريا

ما سبب تعاقد “وزارة الاتصالات” مع شركة تأمين رفعت على موظفيها نسب تحميل الطبابة لحدود 20% ؟

وزارة الاتصالات والتقانة

التأمين الطبي أو الصحي هو أحد المميزات التي تفتخر بها كبار شركات العالم أمام موظفيها، وخاصة في الدول التي يكون فيها ثمن العلاج مرتفع، ويسعى أغلب الباحثين عن عمل (في الظروف الطبيعية) أن يتضمن عقدهم تأمين صحي، لما يوفر عليهم وعلى عائلاتهم من تكاليف مرتفعة .

هاشتاغ سوريا- يزن شقرة

وردت شكوى من موظفي الشركة السورية للاتصالات، إلى هاشتاغ سوريا، تتحدث عن زيادة نسب التحميل (أي دفع نسبة من قيمة العلاج) على بطاقتهم الصحية، بعد أن كانت مجانية قبل تعاقد السورية للاتصالات مع شركة تأمين جديدة، وقال أحد المشتكين “بعد تعاقد الشركة السورية للاتصالات مع الشركة العامة السورية للتأمين، ارتفعت نسب التحميل الى حدود ال 20%” .

وكانت السورية للاتصالات العام السابق متعاقدة مع شركة “عقيلة” التي كانت نسب تحميلها على البطاقات 0%، وللبحث في الموضوع تواصل هاشتاغ سوريا، مع الشركة السورية للاتصالات، التي أوضحت عبر مديرها العام، المهندس منير عبيد، أن “الشركة أعلنت عدد من المرات عن طلبها للتعاقد مع شركة تأمين للتأمين الصحي، ولكن الإعلان كان يفشل كل مرة لأسباب مختلفة” .

وتابعت السورية للاتصالات”: تقدمت إحدى الشركات بحسب الإعلان ولكنها أيضا فشلت بسبب ارتفاع القيمة التقديرية عن السعر الذي تستطيع الشركة دفعه بنسبة 40،77%، ولذلك تم استدراج عقد من الشركة السورية للتأمين بما يتناسب مع ميزانية الشركة” .

ويتساءل عدد من موظفي الشركة، بعد اطلاعهم على الرد “إن كانت ميزانية الشركة السورية للاتصالات الرابحة في كل سنة، لا تقدر على تغطية التأمين الصحي لموظفيها بشكل دائم، فما هي المؤسسة أو الشركة التي تقدر على فعل ذلك” .

يشار الى أن عقد التأمين السابق كانت نسب التحميل فيه على البطاقة الذكية 0% لكل الأمراض والأدوية، لموظفي السورية للاتصالات.

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.