هاشتاغ سيريا ـ خاص
ضمن الأحياء التي مازالت تحت سيطرة الحكومة، تفقد محافظ الحسكة جايز الموسى يرافقه وعدد من أعضاء المكتب التنفيذي ومكتب الخدمات الفنية المنازل التي تعرضت للسيول الجارفة، بعد فيضان نهر الخابور، وذلك إثر الأمطار الغزيرة التي هطلت على المحافظة، تحديداً حي المريديان بالحسكة، حيث تضررت عشرات المنازل، وألزمت الأهالي بالنزوح عنها، تاركين خلفهم جميع مستلزمات بيوتهم، التي تعرضت للإتلاف بشكل كبير.

الوفد اطلع على حجم الخسائر والأضرار، وطالب بتأمين منازل مؤقتة، وتجهيزه بالمواد الرئيسية من أغطية وفرض وسلل غذائية وطبية.
بينما ناشد النازحون عبر «هاشتاغ سيريا» بوقفة جدية وإنسانية من المنظمات الدولية والجمعيات الخيرية، التي تبحث بشكل دائم عن توثيق الصور فقط لأعمالها، فالمواطنون يبحثون عن جدية ودعم واهتمام.

 

يذكر أن أمطاراً غزيرة شهدتها المحافظة خلال اليومين الماضين واستمرت اليوم، وكانت أعلى نسبة أمطار في بلدة رأس العين حيث وصلت هناك إلى 71 مم.

مقالة ذات صلة:

ثلاثة وزراء .. وعضو قيادة قطرية في زيارة للحسكة