قال مصدر في مديرية تربية حمص إن أعمال الصيانة الخاصة بترميم المدارس في ريف حمص الشمالي توقفت في الوقت الحالي بسبب ضعف الإمكانيات المادية.

هاشتاغ سوريا – حيدر رزوق

وأضاف أنه تم تحديد 36 مدرسة لتغطي كافة مناطق الريف الشمالي من أصل 200 مدرسة ضمن خطة إعادة الترميم بعد أن قيمت الأضرار التي لحقت بها بنحو 320 مليون ليرة سورية، إلا أنه في الوقت الراهن لا توجد إمكانيات كافية للمباشرة بالعمل ولاسيما أن المحافظة خصصت مبلغ 37 مليون ليرة سورية وهذا غير كاف.

إلا أن المصدر لم يغلق الباب بشكل كامل أمام إمكانية تنفيذ الصيانة قبل بدء العام الدراسي الجديد .مشيراً إلى أن المديرية تنتظر الرد الأخير لوزير التربية حول ما إذا كانت الوزارة قادرة على تأمين الأموال اللازمة وخصوصاً بعد توقف المنظمات الدولية عن تقديم الدعم المادي لمشاريع إعادة تأهيل المدارس مؤخراً.

وألمح أنه في حال لم تتمكن الوزارة من تأمين تلك الأموال وترميم المدارس فسيضطر الطلاب لبدء عامهم الدراسي القادم كما كان عليه الحال خلال السنوات السابقة قبل استعادة الدولة السورية لريف حمص الشمالي.


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام