في إحدى الجلسات الحوارية عن واقع التلفزيون السوري أكد أحد العاملين السابقين المطلعين على واقع التلفزيون أن المعدات و الكاميرات التي يمتلكها التلفزيون تتجاوز ما تمتلكه 4 محطات تلفزيونية.

هاشتاغ سوريا- فلك القوتلي

إلا أن ذلك الأمر لم يكون شفيعاً لمراسلتي “التلفزيون السوري” و قناة “نور الشام” اللتان أرسلتا إلى تغطية “يوم الثقافة” أمس بدار الأوبرا مع كاميرا واحدة فقط.

الأمر الذي أدى إلى نشوب خلاف بين المراستلين شاهده أغلب من كان متواجد في التغطية.

فإحدى المراسلتين كانت ترغب بتصوير “الاستاند” الأخير قبل الذهاب إلى المنزل، بينما أيدت الأخرى فكرة تسجيل تصريح وزير الثقافة لتتعالى الأصوات في بهو الدار وسط كثير من التساؤلات عن سبب تواجد قناة “نور الشام” في الفعاليات الثقافية.

في نهاية الأمر انتصرت فكرة تصوير كلمة الوزير لكن من منتصفها بسبب ضياع الجزء الأول من الكلمة خلال وقوع الخلاف.

ليتركنا هذا الخلاف بين خيارين إما أن التلفزيون السوري لا يملك المعدات الكافية أو أنه غير مهتم أساساً في تغطية الفعالية!! المقامة.