أعلنت «قوات سوريا الديمقراطية» أنها أسقطت مروحيتين تابعتين لسلاح الجو التركي إحداها من نوع «سكورسكي»

وقال المركز الإعلامي للقوات إن 11 جندياً تركياً قتلوا جراء ذلك، وهي أكبر حصيلة قتلى من الجنود الأتراك في يوم واحد منذ بدء العدوان على عفرين يوم 20 الشهر الماضي.

وأضاف المركز في بيان أن المروحية الأولى هي تلك التي وثقتها القوات في شريط فيديو واعترفت بها أنقرة، وأوضح أنه نتيجة تقاطع المعلومات الميدانية مع ما صرح به جيش الاحتلال التركي عن مقتل 11 جندياً، «فقد ثبت لدينا أن المروحية التي أسقطت، وتم توثيقها هي مروحية هجومية يتألف طاقمها من قائد ورام، بينما أسقط مقاتلونا على نفس المحور مروحية سكورسكي ناقلة للجند، كان فيها 9 أفراد قتلوا جميعاً»

وكان رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم أعلن أمس تحطم طائرة مروحية ومقتل اثنين من الجنود، إلا أنه لم يؤكد سبب تحطمها، بينما كان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أعلن أن «إرهابيين» أسقطوا الطائرة.

ثم أعلن الجيش التركي مقتل تسعة عسكريين «بحوادث عدة».

المصدر: وكالة أنباء هاوار


مقالة ذات صلة:
إسقاط طائرة تركية في منطقة عفرين

 


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام