مستشار عون قرار بضرب لبنان

هاشتاغ سيريا ـ رصد

معلومات يمكن تصنيفها على أنها في غاية الأهمية كشفها مستشار رئيس الجمهورية اللبنانية جان عزيز.

أكد الصحفي اللبناني أن ثمة “رسائل خارجية” وردت من مصادر لم يكشف عنها، تفيد بأن ثمة محاولات لإعادة لبنان إلى “عشية 1982” (إشارة إلى الغزو الإسرائيلي للبنان)، وأن ثمة تمهيداً لضربة توجه إلى لبنان.

وفي لقاء تلفزيوني على شاشة الجديد أعقب اللقاء الذي أجرته “المستقبل” مع رئيس الحكومة سعد الحريري، أوضح عزيز “تلقينا رسائل خارجية تفيد بأن الأزمة ليست أزمة استقالة، بل هجوم كبير على لبنان، هناك محاولة استهداف كبيرة من قبل جهات خارجية، والوضع ليس قصة استقالة أو عودة إلى حرب تموز 2006، أو إلى 13 تشرين، بل عودة إلى عشية 1982”.

وأشار إلى أن “الرسائل أكّدت أنّ هناك قراراً كبيراً اتّخذ على مستوى القيادة بأنّ اللعبة انتهت، وعليكم اتخاذ الإجراءات لحماية أنفسكم”.

وشدد عزيز على الموقف الذي يتمسك به رئيس الجمهورية اللبنانية ميشيل عون، الذي يرى أنّ “كلّ ما يقال أو يُنسب إلى الحريري قبل عودته إلى لبنان، لا نبني عليه”. وحول المطروح كنوع من الحلول، قال إن “السيناريو الأول المطروح هو عودة الأمور إلى مساء 3 تشرين الثاني (قبيل سفر الحريري إلى الرياض واحتجازه هناك) وهو العودة عن الاستقالة من ضمن إعادة تسوية بعض الملفات السياسية، أمّا السيناريو الثاني هو إعادة تشكيل حكومة جديدة وعلى رأسها الحريري”.

 


مقالة ذات صلة :

لقاء الحريري: هل كان المسدس تحت الطاولة؟

عون يطالب الرياض بتوضيح حول الحريري .. ويمهلها أسبوعاً


 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Mountain View