أعلن الكاتب السوري مروان قاووق، مؤلف مسلسل«وردة شامية» ، أن الجزء الثاني منه سيجري تصويره خارج سوريا.

وصرح قاووق لموقع «بوسطة»  الفني، أنه بدأ كتابة الجزء الثاني من مسلسل «وردة شامية»  ليكون جاهزًا للعرض في رمضان 2019.

وأوضح أن بيئة العمل ستختلف بحسب البلد الذي سيجري التصوير فيه، وهو إما تركيا أو الأردن أو لبنان، بالإضافة إلى تصوير بعض المشاهد داخل سوريا للحفاظ على البيئة الشامية.
أما بالنسبة لمصير الأختين وردة وشامية، فأشار مروان إلى أن الجزء الثاني سيظهر كيفية هروبهما إلى دولة مجاورة ويرصد حياتهما الجديدة فيها، إضافة الى حفاظهما على منهج الإجرام «لكن سيختلف تعاملهما بالقتل، حيث يصبح بقصد الدفاع عن النفس، لا بقصد السرقة أو الذهب”.
فيما ستشهد أحداث الجزء الجديد حضور عدد من الشخصيات الجديدة وغياب أخرى كانت حاضرة في الجزء الأول.
وكانت أحداث الجزء الأول من مسلسل «وردة شامية»  الذي عرض في شهر رمضان الماضي، انتهت بالقبض على (شامية) التي أدت دورها الممثلة شكران مرتجى، وهروب أختها (وردة) متوجهة إلى بلد آخر، مع عبارة “استنونا يا خوانم” التي أشارت فيها الممثلة سلافة معمار إلى وجود جزء ثان من العمل.
أحداث المسلسل مأخوذة من المسرحية الكوميدية الشهيرة «ريا وسكينة»  ولكن في إطار تراجيدي بوليسي، ويصنف من أعمال البيئة الشامية الذي كتبه مروان قاووق، وأخرجه تامر إسحاق.


مقالة ذات صلة :                                                                                                       

                                                   مسلسل «آخر محل ورد» يُصاب بـ«الكوما»!