تظاهر عشرات المعلمين من منطقة الشدادي والذين يعملون مع هيئة التربية والتعليم التابعة للإدارة الذاتية، ضد هيئتها، وذلك بعد إساءة أحد كوادرها لمعلمة منقبة، وخلق حساسية دينية بين الكوادر التدريسية والإدارية، وطالب المتظاهرون محاسبة المسيء، والقصاص منه.

هاشتاغ سوريا – خاص

وحسب مصادر هاشتاغ سوريا فإن الهيئة قامت بفضل معلمتين من كوادرها بسبب النقاب، واعتراضهن على تصرف المسيء لإحدى زميلاتهن.

يذكر أن هيئة التربية والتعليم لا تتقيد بالشهادة العلمية في تعيين الهيئة الإدارية والتدريسية للمدارس التي سيطرت عليها بقوة السلاح لتدريس منهاج الإدارة الذاتية. وحسب مصادر هاشتاغ فأن الهيئة تقوم بإخضاع كوادرها لدورة تدريبية لعدة أسابيع، وتعتبرها المعيار الأساسي في عملها.

الجدير بالذكر أن الإدارة الذاتية فرضت منهاجها على المدارس التي تقع ضمن سيطرتها، مما تسبب بهجرة كبيرة لتلك المدارس.


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام