تعتزم وزارة الثقافة بداية الشهر القادم القيام باحتفالية «حلب عاصمة الثقافة السورية» والتي ستستمر لغاية 3 أشهر مبدئيا مع إمكانية التمديد لمدة عام كامل.

هاشتاغ سوريا – ليلاس العجلوني 

وأكد مدير المكتب الصحفي في وزارة الثقافة «جوني ضاحي» أن الاحتفالية ستشارك فيها كل مديريات الوزارة وستضم معارض للفن التشكيلي ومعرض كتاب يضم الإصدارات الحديثة للهيئة العامة السورية للكتاب بالإضافة الى ندوات وأمسيات شعرية وعروض سينمائية ومسرحية وحفلات غنائية لعدد من المطربين الكبار.

وأضاف ضاحي أن مديرية المتاحف والآثار ستشارك بهذه الاحتفالية عن طريق معارض تضم صور للأضرار التي لحقت بآثار مدينة حلب والترميمات التي أقامتها المديرية وتقديم كتب مختصة، كما سيتم تكريم مجموعة من القامات الثقافية في حلب، مع إمكانية وجود مشاركة ثقافية من كل المحافظات السورية.

كما أوضح ضاحي أن الهدف من المهرجان يكمن بالعمل على إعادة تفعيل دور حلب الثقافي كونها من المدن التاريخية والثقافية العريقة وإزالة اللغط الذي لحق بالمدينة خلال الحرب.

يذكر أن حلب كانت عاصمة الثقافة الإسلامية لعام 2008.

Follow us on Telegram