«إن زيارتنا إلى سورية رسالة نوجهها إلى اللجنة الأولمبية والاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» لفك الحظر والسماح للمنتخبات السورية باللعب على أرضها وبين جمهورها»، هذا ما أعلنه رئيس الوفد الإعلامي ومدير تحرير وكالة «رم» الإخبارية صالح الراشد، حسب وكالة سانا.


وأضاف الراشد خلال مشاركته في ملتقى الإعلام العربي في دمشق «إن هذا القرار إن تم، فسوف يساعد في تحقيق إنجازات جديدة للرياضة السورية».

بينما أكد رئيس الاتحاد الآسيوي السابق للصحافة الرياضية البحريني محمد قاسم: «أن هذه المشاركة هي الخطوة الأولى وستكون هناك خطوات أخرى بوفد أشمل يجمع إعلاميين آسيويين وأوروبيين».

وأشار رئيس الاتحاد الرياضي العام اللواء موفق جمعة إلى ضرورة تفعيل عمل الإعلام الرياضي العربي في إيضاح الحقائق التي سيلمسها الوفد في الأندية والمنشآت الرياضية وواقع الرياضة السورية «التي استطاعت رغم كل الظروف تحقيق الإنجازات الكثيرة سواء في لعبة كرة القدم أو حتى في باقي الرياضات التي شهدت تألقاً سورياً في القترة الماضية» حسب جمعة.

ويُعقد ملتقى الإعلام العربي الرياضي الثلاثاء القادم، بمشاركة مسؤولين رياضيين من أكثر من دولة عربية مثل: الأردن، مصر، البحرين، العراق، تونس، السودان، لبنان، المغرب.

المصدر: سانا

مقالة ذات صلة:


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام