«أنقرة أطلعت واشنطن حول عمليتها العسكرية بمدينة عفرين، وواشنطن لا تولي المدينة اهتماماً خاصاً»

ذاك هو الموقف الأمريكي الذي جاء على لسان قائد القيادة المركزية في الجيش الأمريكي، الجنرال جوزيف فوتيل، بعد يوم على التزام واشنطن الصمت حيال العدوان التركي على مدينة عفرين شمال سوريا.

وأضاف فوتيل في تصريح صحفي من على متن طائرته فجر اليوم، أن بلاده لا تولي اهتماماً خاصاً لمنطقة عفرين، وأنها «لا تقع ضمن نطاق العمليات العسكرية للولايات المتحدة» حسب ما ذكرت وكالة الأناضول التركية.

وقال الجنرال الأمريكي إنه »لا يعلم نوايا تركيا من العملية، إلا أنه يشعر بالقلق من تأثيرها على مكافحة تنظيم داعش«
وأضاف أن المسؤولين الأتراك «لم يحدثوا نظراءهم الأمريكيين حول عملية عسكرية تستهدف مدينة منبج» في ريف محافظة حلب شمالي سوريا.

المصدر: سبوتنيك


مقالة ذات صلة :

«وحدات حماية الشعب» تنفي دخول الجيش التركي إلى عفرين


 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Mountain View