رقابتنا تزداد

هاشتاغ سيريا – لجين سليمان:

أكد معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك جمال شعيب أن مرسوم المهام الجديد لوزارة التجارة يهدف إلى تعزيز القدرة التنافسية من خلال تشجيع الصناعة الوطنية واستيراد المواد غير الموجودة.

وأشار إلى أنه يهدف إلى تنظيم الأسواق مثل سوق الهال لإلغاء دور الوسطاء بحيث يتجه الفلاح إلى التاجر الأساسي بشكل مباشر.

وفيما يتعلق بالرقابة أشار شعيب إلى أنه سيتم الاعتماد على الرقابة الاستقصائية بالإضافة إلى مجموعات رقابية تمشي في كل حي بحيث لا تسير دورية واحدة على خط معين وأي تاجر يقوم بإغلاق محله عند معرفته بقدوم دورية معينة سيتم إغلاق محله بالشمع الأحمر لأنه لو لم يكن مخالفا لما أغلق محله.

قصورنا بالتنفيذ

تتطور قوانين الرقابة التموينية على حد تعبير الوزارة وتبقى المخالفات في أماكنها لا بل وتزداد، وهو ما يعني أن قصورنا ليس في التشريع بقدر ما يكمن في ضعف تلك الرقابة أو غيابها.

حول هذا الأمر كانت إجابة معاون الوزير واضحة وما من حلول جديدة، وعلى ما يبدو فإن تطوير القوانين واجب ومرحلة ضرورية وأما تطوير تطبيقها فلم يزل الأمر بعيد المنال.

وبحسب شعيب فإن ضمير التاجر هو الرادع الأول، تليه الشكاوى التي من الممكن تقديمها سواء عبر تطبيق عين المواطن أو الشكاوى التي تقدم بشكل مباشر.


مقالة ذات صلة:

رفع عقوبة المخالفة التموينية من 300 ألف إلى مليون ليرة