كشف وزير المالية مأمون حمدان أن موازنة العام القادم لم تشمل كل العجز.

والسبب أن عجز شركة الكهرباء الذي بلغ 711 ملياراً بقي خارج الموازنة وأنه من المتوقع أن يتم إدخالها في الموازنة القادمة لإظهار العجز بالكامل.

وذلك في وقت أقر فيه مجلس الشعب مشروع موازنة العام القادم والبالغة 4 آلاف مليار ليرة لتصبح قانوناً بعد مناقشة استمرت على مدار الأيام الثلاثة الماضية، حسب ما نقلت إذاعة شام اف ام.

لمتابعة أخبارنا على التلغرام اضغط

https://t.me/hashtagsy