حدثت ولادة نادرة لتؤام سيامي مساء امس في إحدى المشافي الخاصة، بمدينة حلب، وتم نقل التؤام إلى مشفى حلب الجامعي لاستكمال علاجهما وهم في حالة جيدة


و في تصريح خاص لهاشتاغ سيريا قال الطبيب المشرف على العملية امين صالح قبنض راجعتنا إمرأة بالعقد الثالث من العمر وخلال الفحص تبين انها حامل بحمل تؤامي حقيقي ضمن كيس حمل واحد و مشيمة و احدة.
وتم إدخالها إلى غرفة العمليات لنتفاجئ بتؤام سيامي ملتصق من ناحية الصدر و البطن.

تم إنعاش التؤام و من ثم أحيلوا إلى مشفى حلب الجامعي لدراسة الحالة .

و أوضح الطبيب قبنض أن حالة التؤام الصحية مستقرة و هم مشتركين بكافة الاعضاء البشرية و منفصلين من جهة الصدر.

مشيرا إلى أن حالة التؤام نادرة و تحدث بنسبة 1% لكل 100 الف حالة ولادة و إنه من الممكن ان يعيش التؤام حياة طبيعة في حال كانت العناية فائقة و من الممكن ان تجرى عملية فصل التؤام و لكن هي عملية مكلفة و خطيرة بنفس الوقت

و تعد هذه الحالة من الحالات نادرة الحدوث على مستوى سوريا

يذكر أن اخر حالة ولادة تؤام سيامي منذ عشرة سنوات في مدينة حلب و توفي التؤام بسبب تشوهات خلقية

 


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام