كشف رئيس ضابطة المكافحة في الجمارك المقدم إياد عدرا عن ضبط 4 مستودعات في اللاذقية تشتمل على مهربات معظمها قطع غيار وصيانة للسيارات وأدوات صحية مختلفة، إضافة لعدد صناعية، وقد تم ضبط المهربات ومصادرتها وتسليمها لمديرية الجمارك المعنية، مبيناً أن أصحاب المهربات يسعون للمصالحة على المخالفة، إذ يمكن عقد تسويات على بعض المخالفات وحالات التهريب وفق الأنظمة المعمول بها لدى الجمارك، وتحقق مثل هذه المصالحات واردات مهمة للخزينة.

وصرّح عدرا لـ”الوطن” بأن ضابطة المكافحة حققت منذ بداية العام الجاري (2019) حتى تاريخه نحو 2.4 مليار ليرة سورية واردات للخزينة العامة، وذلك من غرامات قضايا التهريب، وتم تحصيل نحو 1.2 مليار ليرة، وهو ما يمثل قرابة 50% من هذه الغرامات، كاشفاً عن ضبط الكثير من حالات التلاعب والتزوير في البيانات الجمركية لإدخال المهربات بطرق غير نظامية، واستخدام العديد من البيانات القديمة لإدخال كميات ومواد مشابهة لما ورد في البيانات، لكن بكميات أكبر ولفترات زمنية أطول من المسموح به.

ولفت إلى أن هناك حالة تشدد في التعامل مع ظاهرة التهريب، وأن أي قضية يتم ضبطها تتابع، ويتم التعامل معها وفق الأنظمة والقوانين، كاشفاً عن انخفاض في حركة التهريب مؤخراً.