هاشتاغ سوريا

كل ما يخص سوريا

مصر الآن.. 3 قتلى بينهم عميد بالجيش انفجارات وحرائق بالقاهرة والمحافظات

مصر الآن.. 3 قتلى بينهم عميد بالجيش انفجارات وحرائق بالقاهرة والمحافظات سقط ثلاثة قتلى على الأقل، أحدهم ضابط برتبة عميد، في اشتباكات وهجمات استهدفت قوات الجيش في مصر الجمعة، تزامناً مع دعوة جماعات إسلامية لتظاهرات حاشدة برفع المصاحف، فيما شهدت عدة محافظات موجة تفجيرات وحرائق استهدفت منشآت عامة.
وأكد بيان للقوات المسلحة، أوردته وكالة الأنباء الرسمية، “استشهاد” ضابط برتبة عميد، وإصابة اثنين آخرين كانا برفقته، إثر استهدافهم من قبل مسلحين مجهولين، كانوا يستقلون سيارة بدون لوحات معدنية، في شارع “جسر السويس” بالعاصمة القاهرة، ولاذ المهاجمون بالفرار.
كما أكدت فضائية “النيل”، نقلاً عن مصدر أمني، أن منطقة “أبوزعبل” بمحافظة القليوبية، شمالي القاهرة، شهدت أيضاً اشتباكات بين قوات الجيش ومسلحين، أسفرت عن “استشهاد” مجند، وإصابة ضابط برتبة مقدم، ولم تتوافر معلومات إضافية حول طبيعة الاشتباكات.
وأكدت وزارة الداخلية،  سقوط قتيل ثالث، نتيجة قيام عناصر من “أنصار تنظيم الإخوان الإرهابي” بإطلاق أعيرة نارية وخرطوش بصورة عشوائية تجاه المواطنين، في ميدان المطرية بالقاهرة، ولم تفصح الأجهزة الأمنية عن هوية القتيل على الفور.
وشهدت منطقة ميدان التحرير، بوسط العاصمة المصرية، انفجاراً بعد عصر الجمعة، قالت وزارة الداخلية إنه نجم عن “محدث صوت”، ألقاه أحد الأشخاص من أعلى كوبري “6 أكتوبر”، ولم يسفر الانفجار عن سقوط أي إصابات.
وذكر مسؤول مركز الإعلام الأمني أن “التمركزات الأمنية” تمكنت من ضبط أحد الشبان، يبلغ من العمر 25 عاماً، حال قيامه بإلقاء محدث صوت من أعلى الكوبري، بمنطقة ميدان “عبدالمنعم رياض”، مستقلاً دراجة بخارية.
كما شهدت العاصمة المصرية انفجاراً نجم عن عبوة محلية، زرعها “مجهولون” داخل لوحة إعلانات بميدان “روكسي” في حي مصر الجديدة، ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن مصدر أمني أن الانفجار لم يسفر عن أي إصابات، بحسب ما أورد موقع “أخبار مصر” الرسمي.
وشهدت محافظة الشرقية، مسقط رأس الرئيس الأسبق، محمد مرسي، عدة تفجيرات استهدف أحدها الخط الحديدي بين مدينتي الزقازيق والإسماعيلية، أدى إلى تدمير أحد المطاحن بمنطقة “حسن صالح”، ولم يسفر الانفجار عن سقوط ضحايا.
كما هز انفجار آخر منطقة “الغشام” بمدينة الزقازيق، أدى إلى اشتعال النيران في محول كهرباء، بجوار أحد المستشفيات الخاصة بالمدينة، وفرضت قوات الأمن طوقاً أمنياً على موقع الانفجار، كما قامت بتمشيط المنطقة المحيطة، ولم يُعثر على أي عبوات أو أجسام مثيرة للشبهات بالمنطقة.
وأشارت المصادر الأمنية إلى أنه تم أيضاً إبطال مفعول عبوة ناسفة “بدائية الصنع”، وضعها “مجهولون” بجوار محول كهرباء بالقرب من استاد جامعة الزقازيق، وقامت قوات الأمن بتطويق المكان، كما قام خبراء المفرقعات بتمشيط المنطقة دون العثور على أي عبوات أخرى.
وفي مدينة السويس، أضرم “مجهولون” النيران في مبني نادي القضاة، مما تسبب في إصابة سكان المنطقة بـ”الذعر”، بحسب المصادر الرسمية، التي أشارت إلى أن الحريق تسبب في تدمير أبواب وشبابيك المبنى، دون أن تتوافر معلومات عن حجم التلفيات التي خلفها الحريق.
وفي الإسكندرية، ذكرت وكالة الأنباء الرسمية أن “مجهولين” قطعوا كوبري “محرم بك”، الذي يربط المدينة بالطريقين الزراعي والصحراوي، بعد أن قاموا بسكب كمية من الزيوت أعلى الكوبري وإشعال النيران فيها، بعد ساعات قليلة من قيام محافظ الإسكندرية بافتتاحه مساء الخميس.
وفي محافظة المنوفية، أشارت التقارير إلى العثور على ثلاث قنابل بدائية الصنع بأماكن مختلفة، إحداها في محطة للقطارات بقرية “الخطاطبة”، والثانية أسفل كوبري “الشوربجي”، والثالثة بمحطة للوقود بمدينة “السادات”، وتم تفكيك العبوات الثلاثة قبل انفجارها.
وفي وقت لاحق بعد ظهر الجمعة، أكدت وزارة الداخلية، ارتفاع عدد المقبوض عليهم من عناصر ما أسمته “تنظيم الإخوان الإرهابي”، حتى اللحظة، إلى 145 شخصاً في عدد من المحافظات.
ونقل البيان عن مسؤول مركز الإعلام الأمني أن “المتابعات الأمنية لدعوات التخريب والعنف اليوم الجمعة 28 الجاري، رصدت بعض التجمعات بعدد من محافظات الجمهورية، حاول خلالها المتجمعون قطع الطرق وإطلاق الألعاب النارية والشماريخ.”
وأضاف المسؤول الأمني أنه تم التعامل مع تلك التجمعات بصورة فورية وتفريقها، وضبط 145 من وصفهم بـ”مثيري الشغب”، لافتاً إلى أن قوات الحماية المدنية والمفرقعات تمكنت من التعامل مع عدد من “الأجسام الغريبة”، وتفكيك 8 عبوات متفجرة محلية الصنع.

وكالات

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial