728 x 90

حلب .. قصة انتصار سوري معلن .. ومفاوضات تستأنف وتأجل

حلب .. قصة انتصار سوري معلن .. ومفاوضات تستأنف وتأجل

مازال الجيش السوري يقتحم أحياء حلب الشرقية ، ويحقق تقدماً من شرق المدينة ، و من غربها ويشطر شمال شرق المدينة عن جنوبها ، ويقلب مسار الصراع في سورية .

الجيش السوري يشن هجومه على معاقل المسلحين رغم تحصن ستة إلى سبعة آلاف مسلح في أحياء جنوب شرق حلب إلا أن مخازن أسلحتهم بدأت تتناقص  وتتآكل تدريجيا قدراتهم ومعنوياتهم ، ولم تعد تتمكن المجموعات المسلحة من تنظيم هجمات مضادة فعالة، فقد خسرت ميزة استخدام صواريخها ضد دبابات الجيش السوري في الشوارع الضيقة .

جبهة الخلافات الداخلية أيضا تستنزف المسلحين الذين لم يتمكنوا من توحيد غرفة عملياتهم، و مجموعات كثيرة فقدت الاتصال مع قيادتها، بسبب فوضى الانسحابات، والهروب بين المدنيين إلى غرب المدينة.

والمفاوضات في أنقرة بين الروس والأتراك والفصائل، تستأنف وتؤجل دون نهاية، ريثما ينهار ما تبقى من جبهات شرق حلب.

الجانب الأمريكي تراجع للمرة الثانية منذ بداية إيلول الماضي عن التوصل إلى اتفاق حول الأزمة السورية في حلب فقد أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن مبادرة نظيره الأمريكي جون كيري حول تسوية الأزمة في حلب قد فشلت وذلك بعد سحب الجانب الأمريكي اقتراحاته بهذا الشأن .

وأضاف لافروف أنه لا يفهم مَن يتخذ القرارات في واشنطن، مشيراً إلى “أن هناك، على ما يبدو، قوى تسعى إلى الإساءة لشخصية جون كيري”.

من جهة أخرى، أكد وزير الخارجية الروسي أن اقتراح خروج المسلحين ليس مطروحاً حالياً، لأن روسيا والولايات المتحدة لم تتوصلا إلى اتفاق بهذا الشأن، مؤكداً في الوقت ذاته أن المسلحين الرافضين الخروج من شرق حلب “سيتم القضاء عليهم”.

وكانت روسيا و الصين قد استخدمتا حق الفيتو في مجلس الأمن ضد مشروع قرار يتعلق بالوضع في حلب، و قال مندوب روسيا في تعليق على مشروع القرار إنه يخالف عمله و لا يتحدث عن خروج المسلحين من الأحياء الشرقية لحلب بل “يعطيهم هدنة لحشد قواتهم و إعادة تنظيم صفوفهم” بحسب المندوب الروسي .

من جهته قال البيت الأبيض إن ما وصفه بـ “الوضع السيء المتردي” في حلب يثير مخاوف أخلاقية كبيرة، و أضاف إن الولايات المتحدة تواصل الجهود للحل في سورية و كيري يجري مباحثات مكثفة مع الأطراف للحل .


مقالات ذات صلة :

الخارجية السورية تدين اعتداءات المجموعات المسلحة في حلب

هجوم مضاد للمسلحين شرق حلب في القاطرجي وحي الميسر


 

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

اكتب تعليق

لا يتم نشر البريد الإلكتروني. جميع الحقول الموسومة بـ * مطلوبة

إلغاء الرد