728 x 90

افتتاح مهرجان كان السينمائي وسط إجراءات أمنية مشدّدة

افتتاح مهرجان كان السينمائي وسط إجراءات أمنية مشدّدة

افتتحت الدورة ال ٧٠ لمهرجان كان السينمائي الدولي، حيث يتنافس ١٨ فيلما سينمائيا لنيل جائزة السعفة الذهبية.

وبدأ توافد أشهر نجوم ونجمات السينما العالمية إلى المدينة الفرنسية الجميلة، للمشاركة بهذا الحدث العالمي الذي يستمر حتى ٢٨ الجاري. وقد استقطبت نجمات بينهن: مونيكا بيللوتشي، ماريون كوتيارد، ايل فانينغ، فان بينغ بينغ، معظم الاهتمام الإعلامي، حيث لاحقتهن عدسات المصورين لحظة بلحظة، لالتقاط الصورة الأفضل والأجمل.

ومن الناحية الأمنية، عمدت الشرطة الفرنسية إلى اتخاذ التدابير الوقائية اللازمة، عبر مئات العناصر الأمنية والمتطوعين، للحماية من أي عمل إرهابي، يمكن أن يهدد الحشود الموجودة في كان.

ويترأس المخرج السينمائي الإسباني، بيدرو ألمودوفار، لجنة تحكيم المهرجان الذي حاز جوائزه مرات عدة، ويشاركه في اللجنة، ويل سميث، وجيسيكا تشيستاين، وغيرهما من النجوم.

كما ستقدم المهرجان، مونيكا بيللوتشي، بينما ستظهر نجمة السينما الإيطالية، كلوديا كاردينالي، على صورة المهرجان في دورته ال ٧٠.

وسيشارك ثلاثة مخرجين روس في المهرجان هذا العام، وهم: أندريه زفياغنتسيف، الذي حاز جائزة الأسد الذهبي في مهرجان البندقية، وسيقدم فيلمه الجديد حبّ أقل وسيرغي لوزيتسا، الذي سيعرض فيلم الابتكار الناعم الدرامي، المقتبس من رواية فيودور دوستويفسكي، وكانتيمير بلاغوف، الذي سيقدم فيلمه الأقرب في إطار برنامج نظرة خاصة.

وأشار المفوض العام لمهرجان كان، تييري، فريمو، إلى أن زفياغنتسيف شخصية كبيرة حقا في السينما، حيث أعلن عن نفسه من خلال فيلم ليفياثان. كما أعرب تييري عن أمله في أن يحقق فيلم زفياغنتسيف الجديد إنجازات حقيقية في السينما المعاصرة.

“الأنوار”


مقالة ذات صلة :

إطلالة يسرا في مهرجان مراكش تخطف الأنظار!


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

اكتب تعليق

لا يتم نشر البريد الإلكتروني. جميع الحقول الموسومة بـ * مطلوبة

إلغاء الرد