728 x 90

بمناسبة الحديث عن البحث العلمي : حرية البحث والباحث هي الأساس

بمناسبة الحديث عن البحث العلمي : حرية البحث والباحث هي الأساس

هل بقي مجال للجدل . حول طبيعة الدولة التي تحترم تنوع وتعدد السوريين في وحدة هويتهم الوطنية والحضارية ؟؟ سورية دولة علمانية.

وكل من ينادي أو يعمل لإلغاء أو إضعاف علمانية الدولة ، يعمل ضد وحدة وتفاعل المكونات الحضارية للسوريين ، ويفتح المجال أمام صيغ طائفية ، إقليمية ، تفرق،وتبعثر ، وتعجز الشعب السوري عن الارتقاء والتطور وتمنعه من القوة والحصانة .

هاشتاغ سيريا ــ خاص :

وبمناسبة الحديث عن البحث العلمي ، وأهمية تفعيله وتطويره ضمن الأطر الضامنة لجدواه ، وإنتاجيته ، نؤكد على النظام العلماني ، وهو عدم تدخل الدين في العلم والتعليم ، وبالتالي عدم تدخل الكهنوت في البحث العلمي ، الهدف طبعاً تحقيق الحرية المطلقة للبحث العلمي ، ووضع حدود أو سقوف له ــ إذ  «حرية البحث » و «حرية الباحث» هي أساس انظلاقة هذا المجال من الفعالية الإبداعية للمجتمع .

وطالما أننا نتحدث عن أهمية حرية البحث والباحث ، تجاه الدين ، كسلطة حاكمة . فإنه لا بد من التأكيد على ضرورة توفير «حرية البحث والباحث »  تجاه كل السلطات وأهمها السلطة السياسية ، وما يتبعها من سلطات أمنية وعسكرية واقتصادية وإدارية ، في البحث العلمي ، الباحث ، هو رئيس حكومة بحثه ، يدريس المعطيات ويبتكر الحلول ، ويبدع الجديد ، وحده ، دون املاء ، ودون سلطة تتحكم به ، بأي شكل من الأشكال ,

ربما يقول قائل ، إن على البحث العلمي ،أن يخدم أهداف الدولة ، وبالتالي فلا بد للحكومة من أن توجهه ، وعليه أن يعمل وفق توجيهها ، وهذا صحيح ، والصحيح أكثر ، أن التزام البحث العلمي في جانب منه ، بتحقيق أهداف الدولة ، لا يعني أبداً أن تتدخل الحكومة ، أو رئيس الحكومة ، في البحث العلمي ، بما ينغص على الباحث حريته ، ويشوش على عملية بحثه ، الحكومة تطلب من الباحثين مثلاً إيجاد نماذج لآفة زراعية وبعد هذا الطلب لا تتدخل بعمل الباحث، وتترك له حرية بحثه ، لأنه هو صاحب الخبرة والكفاءة وهو القادر على تنظيم عمله البحثي في سعيه لتحقيق الأهداف المطلوبة ، وهكذا فإن وظيفة السلطة ، أي سلطة ، حكومة ، أو إدارة جامعية ، أو إدارة صناعية ، وظيفتها توفير جميع متطلبات البحث العلمي ، وعلى رأسها وأهمها  «حرية البحث والباحث » .

فهل ستوفر حكومتنا حرية البحث للباحثين ؟؟ وهل ستتركهم ليبدعوا بأبحاثهم ؟؟

أم أن الإجراءات الإدارية والمحسوبيات والفساد ستطال البحث العلمي أيضاً ؟؟!


مقالة ذات صلة:

تطوير للمناهج والبحث العلمي.. أين التمويل ..وهل ستذروها الرياح كغيرها ؟


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

اكتب تعليق

لا يتم نشر البريد الإلكتروني. جميع الحقول الموسومة بـ * مطلوبة

إلغاء الرد