728 x 90

دمشق ترد على ماتيس: القوات الأمريكية في سوريا عدوان موصوف

دمشق ترد على ماتيس: القوات الأمريكية في سوريا عدوان موصوف

جددت دمشق مطالبتها “بالانسحاب الفوري وغير المشروط للقوات الأمريكية” من الأراضي السورية، ووصفت ذلك الوجود بأنه “عدوان على سيادة سورية واستقلالها”، وأنه “سيتم التعامل معه على هذا الأساس”.
موقف الخارجية السورية جاء رداً على تصريحات وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس الذي كان قال في وقتٌ سابق إن قوات بلاده لن تنسحب من سوريا، وربط هذا الأمر بحصول تقدم في العملية السياسية في جنيف، وأكد أن لدى بلاده “شروطاً للانسحاب من سوريا”
ونقلت وكالة الأنباء الرسمية سانا عن مصدر في الخارجية السورية أن “وجود القوات الأمريكية وأي وجود عسكري أجنبي في سورية دون موافقة الحكومة السورية هو عدوان موصوف واعتداء على السيادة السورية وانتهاك صارخ لميثاق ومبادئ الأمم المتحدة”
وأضاف المصدر أن تصريحات ماتيس تؤكد “الأجندة التي لم تعد خفية للإدارة الأمريكية والدور التدميري الذي لعبته من خلال التواطؤ الذي أصبح جلياً وواضحاً مع تنظيم داعش الإرهابي والمجموعات الإرهابية الأخرى”


مقالة ذات صلة:

واشنطن وموسكو تردان على أردوغان: قواتنا في سوريا.. “مو شغلتك”!


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

اكتب تعليق

لا يتم نشر البريد الإلكتروني. جميع الحقول الموسومة بـ * مطلوبة

إلغاء الرد