هاشتاغ سوريا

كل ما يخص سوريا

مستوردو السيارات «زوروا» .. وأصحابها لوحقوا بالجرم!

هاشتاغ سيريا ـ خاص:

هي قضية فساد عمرها نحو خمس سنوات: استيراد سيارات بوثائق مزورة، وبيعها في السوق بوثائق رسمية نظامية!

فجأة، يخبرونك وبكل هدوء أن سيارتك التي اشتريتها بوثائق نظامية، منذ سنوات، لم تدخل بطريقة نظامية، وأن عليك أن تقنع بحجزها.

وفجأة تكتشف أن الحكومة تنظر إليك بوصفك شريكاً في صفقة فساد يفترض أن تكون الحكومة السابقة هي المسؤولة عنها.
القضية كشفها النائب في مجلس الشعب جمال أبو سمرا الذي شرح تفاصيلها أثناء مناقشة خطة وزارة الاقتصاد، تحت قبة المجلس.

أبو سمرا قال إنه خلال 2011/2012، استورد بعض التجار سيارات، وطرحوها في الأسواق، ثم اشتراها مواطنون، بوثائق نظامية: بيانات من مديرية النقل تثبت صحة وثائق السيارة.

كل شيء كان يجري بشكل اعتيادي، طوال سنوات خمس. لكن، وأثناء الفحص الفني تبين أن السيارات دخلت بطريقة غير نظامية، وأن المستوردين أدخلوها بشهادات استيراد مزورة، وبيان جمركي مزور!

النائب أبو سمرا طالب الحكومة بـ «التكرم والإسراع في تسوية وضع هذه السيارات وتغريم الفاعل ومحاسبة من كان وراء هذه الصفقة بدلاً من تحمل المشتري الذي دفع كامل قيمة السيارة الذنب وحجز السيارة وتحميله كل التبعات!»

ويبقى السؤال: ما ذنب المواطن الذي اشترى سيارة وحصل على مستندات نظامية من الدولة كي تحجز سيارته بدلاً من ملاحقة المستورد؟!

وزير الاقتصاد وعد بمتابعة الموضوع، والعمل على حله.


مقالة ذات صلة:

«الاستيراد»ممنوع .. فهل هبطت سيارات «الكيا» من السماء؟!


اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial