هاشتاغ سوريا

كل ما يخص سوريا

قوات الاحتلال الأمريكي تنفذ أول تدريباتها في الصحراء السورية

هاشتاغ سوريا – خاص


أنهت قوات الاحتلال الأمريكي اليوم الثاني من المناورات التي بدأتها يوم أمس الجمعة في محيط منطقة «التنف» بأقصى ريف حمص الشرقي، وذلك بإشراك لعناصر من ميليشيا «جيش مغاوير الثورة» في هذه التدريبات التي استخدم فيها الذخائر الحية والمروحيات القتالية.


التدريبات التي نفذت داخل منطقة «خفض التصعيد» المعروفة باسم «منطقة الـ 55 كم» المحيطة بمنطقة التنف التي تنتشر فيها قوات الاحتلال الأمريكي تعتبر الأولى من نوعها منذ بدأ الدخول الأمريكي غير الشرعي إلى الأراضي السورية قبل نحو ثلاث أعوام.


وتربط القوات الأمريكية مسألة وجودها في الداخل السوري بـ «قتال داعش ومنع عودته»، في حين أن مصادر ميدانية متعددة أكدت لـ «هاشتاغ سوريا»، أن المنطقة الواقعة في محيط قاعدة التنف تحتوي على جيوب لتنظيم «داعش» لم تقم قوات الاحتلال بأي عمل عسكري ضدها، وكانت هذه الجيوب منطلق لهجمات «داعش» على نقاط للجيش العربي السوري في البادية خلال الصيف الماضي.

وتعد العمليات القتالية الأمريكية ضد تنظيم «داعش» عمليات انتقائية، إذ تهتم واشنطن بالسيطرة على المناطق النفطية والمناطق ذات الأهمية الجغرافية على المستوى الدولي كـ «قاعدة التنف» التي تؤمن قطع الطريق الواصل بين الأراضي السورية ونظيرتها العراقية، فيما تقول المصادر الميدانية أن واشنطن تعمل على تغذية مجموعات داعش المنتشرة في منطقة الـ 55، بالأسلحة والمعلومات الاستخبارية لتنفيذ هجماتها على نقاط الجيش في البادية، الأمر الذي يؤكد مرة جديدة على عمق ارتباط التنظيم بالقوات الأمريكية.


يشار إلى أن فصيل «جيش مغاوير الثورة» هو الجهة السورية المسلحة الوحيدة المنتشرة في محيط قاعدة التنف، بعد أن كانت القوات الأمريكية قد طلبت العام الماضي من فصائل «جيش أسود الشرقية – قوات أحمد العبدو – شهداء القريتين» أن تغادر المنطقة بعد تسليم الأسلحة الأمريكية التي كانت قد تسلمتها سابقا.

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial