هاشتاغ سوريا

كل ما يخص سوريا

المهند كلثوم: «معدات التصوير القديمة لدى مؤسسة السينما تمنع إنتاج أعمال سينمائية ضخمة»

أوضح المخرج السينمائي المهند كلثوم لـ «هاشتاغ سوريا» أن تجربته الثالثة مع المؤسسة العامة للسينما أثبتت له أنها المكان الوحيد في سوريا الذي ينتج أفلام سورية، مضيفاً «نحن كسينمائيين هواة أو أكاديميين لا مكان آخر لنا لنُظهر ما لدينا من امكانيات فنية».

هاشتاغ سوريا – عالية عربيني

وأكد كلثوم أن المؤسسة تعمل على زيادة الإنتاج منذ بداية الأزمة التي مرت بها سوريا، مشيرا إلى أنه رغم كل الظروف القاسية التي يمر فيها واقع السينما كان الإنتاج جيدا، مضيفاً أن إنتاج ٥ افلام طويلة في السنة و١٠ أفلام قصيرة بالإضافة لـ٢٠ فيلم دعم شباب يعني أنها تساعد كل المواهب الشبابية.

وحول فيلمه الأخير «نهري بحري» الذي انتهى من تصويره منذ فترة قصيرة، فلفت إلى أنه تم تحضيره ضمن مناخ صعب بسبب الحرب التي عانت منها سورية فبسبب العقوبات على سوريا ومن بينها المؤسسة -بما انها قطاع حكومي- لا يوجد معدات سينمائية احترافية، فجميع المعدات في التصوير والصوت والمونتاج بسيطة لا تساعد على تنفيذ إنتاج ضخم، موجهاً اللوم على القطاع الخاص الذي لا ينتج ولا يدخل روح المنافسة، وليس لديه الجرأة لتجربة فن السينما مفضّلاً الدوبلاج والدراما.

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial