هاشتاغ سوريا

كل ما يخص سوريا

’الإئتلاف‘ يكرر شتائمه المألوفة ضد الدولة السورية

باللغة نفسه التي يستخدمها منذ سنوات طويلة دون أي تغيير، شن ما يسمى “الإئتلاف الوطني السوري” هجوماً شديداً على التعديل الوزاري الذي أجراه الرئيس الأسد أول أمس، وشمل تغيير العديد من الحقائب الأساسية.

عبد الرحمن مصطفى، رئيس “الإئتلاف” هاجم صلاحية تعيين وتغيير الوزراء، قائلاً أن “النظام أعطى لرئيسه الحق في تعيين وتغيير رئيس الوزراء ونوابهم”، متجاهلاً أن هذه الصلاحيات هي جزء مما هو معروف في “النظام الجمهوري” في أغلب دول العالم.

وكرر مصطفى الأسطوانة المعروفة عن “تطلعات الشعب السوري بنيل الحرية والكرامة”، والتي تمخضت في الواقع عن مئات الميليشيات الإرهابية التي تتبنى الإسلام السياسي المعادي جملة وتفصيلاً للحرية والكرامة والرافض لأي شكل من أشكال الديمقراطية، هذه الميليشيات التي قتلت وشردت الملايين في سوريا.

وكما في كل مرة، أبدى مصطفى “استغرابه من الدول التي خُدعت” بهذا التغيير و”تريد إقناع العالم بتعويم النظام”! في إشارة واضحة إلى تغير سياسات الكثير من الدول التي عادت سوريا خلال سنوات الحرب الأولى، ثم بدأت بتغيير اتجاهها بعد تكشف حقيقة تلك الميليشيات على الأرض.

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial