هاشتاغ سوريا

كل ما يخص سوريا

’مسافة أمان‘ تجربة ثانية لليث حجو مع ’إيمار الشام‘: تركيز على مرحلة ’مابعد الحرب‘

لا شيء أقسى علينا من التعلق بالبشر، فعندما نهتم نتقرب ، نبحث عمن نحبهم و نسعى لإرضائهم فينتهي بنا الحال بخيبة أمل وغصة في الروح، لنقرر بعدها اعتزال حبهم و قربهم، والأجدر من هذا كله وما كان واجباً علينا منذ البداية أن نبقي بيننا وبينهم “مسافة أمان” فلا يحزننا مع هذه المسافة سقوط أقنعتهم وتكشّف نواياهم ونبقي أنفسنا بعيداً عن مرمى شرورهم.

هاشتاغ سوريا- فلك القوتلي

بهذا المعنى أوجز المخرج الليث حجو فكرة مسلسل “مسافة أمان” الذي تم الإعلان عن إطلاقه خلال مؤتمر صحفي في فندق “فورسيزنز” بدمشق، أقامته الشركة المنتجة للمسلسل “إيمار الشام”، إنتاج موسم 2019، وهو عن نص للكاتبة إيمان سعيد والمخرج الليث حجو.

وقال المخرج الليث حجو في تصريح خاص لـ “هاشتاغ سوريا” أن مسافة الأمان هي المسافة من كل الاخطار المحيطة بنا وآخرها الحرب، مضيفاً أن شركة الإنتاج تسعى إلى إعادة الاهتمام بالصنف الفني الذي تميزت به هذه الدراما رغم أن الجمهور السوري كان له الكثير من العتب بتراجع أدائها في بعض المفاصل وذلك بسبب المشاكل التسويقية والانتاجية التي واجهتها الاعمال السورية، مضيفاً أن الدراما السورية لم تفقد الروح رغم غياب العديد من نجومها، الذين يعود بعضهم للمشاركة في هذا العمل.

وردّاً على سؤال عن توقعاته للعمل باعتبار أعماله السابقة تُصنّف ضمن “الأعمال الخالدة”، أجاب حجو بأنه يتمنى أن يكون العمل من الأعمال الخالدة. 

من جهتها، لفتت الفنانة السورية كاريس بشار خلال المؤتمر أنها متابعة للإعلام السوري وبالأخص الإذاعات و أنها تقرأ الصحف يومياً خلال تواجدها في سوريا، في حين ترفض كاريس إجراء المقابلات الصحفية كونها تعتبر أن تجربتها الفنية غير كافية، ولكن تحضر المؤتمرات الصحفية في حال تم دعوتها لأنها تعتبر ذلك واجباً.

أما عن شخصيتها “سراب” في المسلسل، بينت كاريس أنها من أصعب الشخصيات التي قدمتها خلال 22 عاماً، وهي شخصية واقعية وتلامس الحياة، شخصية تشبه الكثير من النساء السوريات اللواتي عانين من الحرب.

بدوره أعرب الفنان قيس الشيخ نجيب عن سعادته لمشاركته في العمل، موضحا أن ما جذبه في العمل هو تركيبة العناصر في المسلسل من النص إلى الإخراج وشركة الإنتاج والفنانين المشاركين، إضافة إلى طبيعة الشخصية، كونها تعبّر عن بعض معاناة الشاب السوري في هذه المرحلة (فنان تشكيلي خريج كلية الفنون الجميلة ومصور فوتوغراف محترف، لكن لديه الكثير من الإحباطات والمشاكل، وطموحه وحلمه أكبر من الواقع الذي يعيش به).

ونوه “الشيخ نجيب” إلى أن الممثل السوري بشكل عام أعطى أكثر مما يأخذ، و حافظ على مكانته في العالم العربي، وأشار إلى أنه خلال السنوات الماضية قدمت أعمال سورية كانت دون المستوى، وعن سبب غيابه عن دمشق كشف “الشيخ نجيب” أنه لم ينقطع عن زيارة دمشق بين الحين والأخر.

مديرة شركة “إيمار الشام” ديانا جبور أكدت أن “مسافة أمان” هو مثال للأعمال التي تستهدف الشركة من خلالها النهوض بالدراما. 

وأشارت جبور إلى مشاركة الفنانة سلافة معمار، ولكن انشغالها خارج البلد منعها من حضور المؤتمر.

وبحسب جبور فإن هذا الموسم زاخراً بالأعمال الدرامية التي تستحق المتابعة، في حين تسعى شركة الإنتاج إلى استقطاب نجوم في مجال الكتابة الدرامية، مبيّنةً أن مدة تصوير “مسافة أمان” ستستغرق ثمانين يوماً.

وكان الفنان عابد فهد أعلن عن اسحابه من العمل قبيل إنطلاق عمليات التصوير، وذلك لتقاطع تصوير العمل مع ارتباطات في عمل آخر مع المخرج شوقي الماجري.

تجدر الإشارة إلى أن “مسافة أمان” هو الاسم الجديد للعمل الذي كان يحمل اسم “أرض محروقة” وهو عبارة عن سلسلة درامية اجتماعية تتناول مرحلة ما بعد الحرب، وهي ذات طابع تشويقي.

ويتألف العمل من ثلاثين حلقة تحتوي على عدة حكايات لشخصيات تتجنب مزيداً من الخسارات بعد الأزمة التي مرت على سورية، كما يضم العمل على قائمة أبطاله عدداً من نجوم الدراما السورية على رأسهم سلافة معمار وكاريس بشار وقيس شيخ نجيب وندين تحسين بك وحسين عباس وكرم الشعراني وآخرون.

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial