هاشتاغ سوريا

كل ما يخص سوريا

مديرة الأسعار تُرجِع ارتفاع الأسعار إلى ’العامل النفسي‘: حجج التجار مرفوضة

أكدت مديرة الأسعار في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك ميس البيتموني أنه لم تطرأ أي زيادة على نشرة أسعار المواد والسلع الغذائية الأساسية التي تصدر عن الوزارة.

وأوضحت البيتموني في تصريح لـ«الوطن» أن ما يجري في الأسواق هو مجرد تأثير للعامل النفسي نتيجة تذبذب أسعار الصرف بشكل يومي، حيث يقوم بعض التجار في الأسواق برفع الأسعار بشكل مباشر بارتفاع سعر الصرف، ولكن فعلياً لم يحدث أي رفع للأسعار وخاصة المواد الأساسية التي تقوم بتسعيرها الوزارة وما تزال شبه مستقرة.

وأشارت إلى أن حجة التجار الدائمة هي القيمة الاستبدالية للسلع إذ يعدّون أن رفع سعر الصرف سيؤثر في رأس المال لديهم عند استيراد بضائع جديدة وفق السعر الجديد، ولكن فعلياً فإن الدورة الإنتاجية للسلع والبضائع يجب أن تأخذ وقتها وهو ثلاثة أشهر بالحد الأدنى، حتى يتم استيراد بضائع جديدة مع استقرار في سعر الصرف، ولكن ما يحدث اليوم هو عدم استقرار في أسعار الصرف ولم تمض فترة ثلاثة أشهر على تذبذب الأسعار الراهن، ولذلك فإن حجتهم برفع سعر أي مادة تعتبر مرفوضة.

وبينت البيتموني أن الأسعار ما تزال شبه مستقرة لكون دراسات التكلفة التي تتم في المديرية المركزية وفي المديريات الفرعية للمحافظات لم يطرأ عليها أي ارتفاع.

يشار إلى أنه ومنذ بداية الأزمة السورية ترتفع أسعار البضائع والسلع بشكل تلقائي عندما يطرأ أي تغير على سعر الصرف.

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial