هاشتاغ سوريا

كل ما يخص سوريا

تركيا بين S400 وF35

تعتزم تركيا شراء أنظمة دفاع جوي روسية متقدمة، ما يزيد فرص فرض عقوبات أميركية عليها، في ظل معارضة البنتاغون لشراء صفقة الصواريخ الروسية. 

حيث أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الامريكية تشارلز سامرز، الجمعة 8/3 وفق موقع “سكاي نيوز”، أن تركيا قد تواجه “عواقب خطيرة” في حال اشترت، كما هو مقرر، المنظومة الروسية المضادة للصواريخ إس-400. مضيفاً أنه في حال اشترت تركيا إس-400 ستكون هناك عواقب خطيرة على علاقاتنا بشكل عام وعلاقاتنا العسكرية” بشكل خاص. كما أوضح أنه في هذه الحالة “لن يكون بإمكان تركيا الحصول على طائرات اف 35 وصواريخ باتريوت.” 

ويذكر أن العلاقات الامريكية – التركية شهدت عدة أزمات دبلوماسية سابقاً، انعكست سلباً على قيمة الليرة التركية، كما أن واشنطن كانت قد حددت لتركيا مهلة لاتخاذ القرار بشأن ما إذا كانت ستشتري نظام باتريوت الصاروخي الأميركي الذي تنتجه شركة رايثيون في صفقة بقيمة 3.5 مليار دولار. وستنتهي المهلة بنهاية الشهر الجاري. 

بدوره أردوغان لم يرفض العرض الأميركي علنا، لكنه كرر القول إنه لن يتراجع عن عقد لشراء نظام إس-400 الدفاعي الروسي الذي من المقرر تركيبه في أكتوبر. وتقول واشنطن إن تركيا لا يمكنها حيازة النظامين معا.

ومع هذا الإصرار التركي، يجد أردوغان نفسه بين نار التهديدات الأميركية وإلغاء صفقات مقاتلات إف-35، ونار الحليف الروسي الذي لا يمكن للرئيس التركي التخلي عنه في سوريا وفي صفقات تجارية ضخمة.

اضغط هنا لمتابعة أخبارنا على تليغرام

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial